ﺳﻠﻮﻙ ﺳﻠﻴﻢ ﻟﻴﺎﻗﺔ ﻓﻄﺤﻞ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ 6 ﺣﺮﻭﻑ

ﺳﻠﻮﻙ ﺳﻠﻴﻢ ﻟﻴﺎﻗﺔ ﻓﻄﺤﻞ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ 6 ﺣﺮﻭﻑ


ﺳﻠﻮﻙ ﺳﻠﻴﻢ ﻟﻴﺎﻗﺔ ﻓﻄﺤﻞ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ 6 ﺣﺮﻭﻑ

جواب  لغز لعبة فطحل ﺳﻠﻮﻙ ﺳﻠﻴﻢ ﻟﻴﺎﻗﺔ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ 6 ﺣﺮﻭﻑ هو: ﺍﺗﻴﻜﻴﺖ

تعريف ﺍﻻﺗﻴﻜﻴﺖ

يعرف ﺍﻻﺗﻴﻜﻴﺖ على أنه مجموعة من القواعد وﺍﻟﺴﻠﻮكات تعني ﺍﻟﺘﻬﺬﻳﺐ ﻭﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻭﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﻭﺣﺴﻦ ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ وﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﻧﻔﺴﻪ ﻭﻋﺪﻡ ﺇﻟﺤﺎﻕ ﺍﻷﺫﻯ ﺑﺎﻵﺧﺮﻳﻦ ويمكن القول أن ﺍﻹﺗﻴﻜﻴﺖ في المجمل هو ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﺍﻹﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺠﺐ ﺃﻥ ﺗﺘﻮﻓﺮ ﻓﻲ ﻛﻞ ﻣﺠﺘﻤﻊ ﻣﺘﻄﻮﺭ ﻭﻋﺼﺮﻱ ومنها ﺍﻟﻤﺒﺎﺩﺉ ﺍﻟﻤﻜﺘﻮﺑﺔ ﻭﻏﻴﺮ ﺍﻟﻤﻜﺘﻮﺑﺔ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺗﻨﻈﻢ ﺍﻟﻤﺠﺎﻣﻼﺕ ﻭﺍﻷﺳﺒﻘﻴﺔ واﻟﻤﻨﺎﺳﺒﺎﺕ ﻭﺍﻟﺤﻔﻼﺕ ﻭﺍﻟﻤﺂﺩﺏ ﺍﻟﺮﺳﻤﻴﺔ ﻭﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ مثل ﺍﺧﺘﻴﺎﺭ ﻧﻮﻉ ﺍﻟﻤﻼﺑﺲ ﻭﺇﻟﻘﺎﺀ ﺍﻟﺘﺤﻴﺔ ﻭﻃﺮﻕ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ.

ﻭﻳﻌﺘﺒﺮ ﺍﻹﺗﻴﻜﻴﺖ ﻓﻦ ﻛﺒﻘﻴﺔ ﺍﻟﻔﻨﻮﻥ يعنى باﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ وﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻌﻬﻢ بشكل ﺭﺍﻕ وﺇﻧﺴﺎﻧﻲ وﺣﻀﺎﺭﻱ ويقابلها في التعبير العربي كلمة ‏ﺁﺩﺍﺏ ﺍﻟﻠﻴﺎﻗﺔ.

أصل ﻛﻠﻤﺔ ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ

هناك اختلاف على أصل الكلمة بين من يرجعها على ﺃﻧﻬﺎ ﻛﻠﻤﺔ ﻳﻮﻧﺎﻧﻴﺔ ﻗﺪﻳﻤﺔ ﻫﻲ ﺳﺘﻴﻜﻮﺱ ﻭﺗﻌﻨﻲ ﺍﻟﻄﺒﻘﺎﺕ ﺃﻭ ﺍﻟﻔﺌﺎﺕ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ وهناك من اعتبرها ذات أصل ألماني تعني ﺳﺘﻴﺸﻦ ﺃﻱ ﺍﻟﻄﺎﺑﻊ ﺃﻭ ﺍﻟﺴﻤﺔ ﺍﻟﺒﺎﺭﺯﺓ، في حين أن ﺍﻟﺒﺎحثين ﻓﻲ ﻓﺮﻧﺴﺎ يرجعون الكلمة ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺼﻄﻠﺢ ﺍﻟﻔﺮﻧﺴﻲ ﺗﻴﻜﻴﺖ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻌﻨﻲ البطاقة أي بطاقة الدخول إلى المجتمعات الراقية.

وتداول الفرنسيون قصة تقول أحداثها أن ﻣﻠﻚ ﻓﺮﻧﺴﺎ ﻟﻮﻳﺲ ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ ﻋﺸﺮ ﻛﺎﻥ ﻗﺪ ﺍﻋﺘﺎﺩ ﻋﻠﻰ ﺩﻋﻮﺓ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺇﻟﻰ ﻗﺼﺮ ﻓﺮﺳﺎﻱ ﻟﻠﺤﻔﻼﺕ وﻭﻗﺘﻬﺎ ﻭﺍﺟﻪ ﺍﻟﺒﺴﺘﺎﻧﻲ ﻣﺸﻜﻠﺔ إذ لم يتمكن ﻣﻦ ﻣﻨﻊ ﺍﻟﻨﺒﻼﺀ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻭﺱ ﻋﻠﻰ ﻋﺸﺐ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﺔ ﻓﻘﺮﺭ ﻭﻭﻗﺘﻬﺎ ﺃﻥ ﻳﻀﻊ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻼﻓﺘﺎﺕ ﺇﺳﻤﻬﺎ ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ ﻟﻴﻠﻔﺖ ﺍﻧﺘﺒﺎﻫﻬﻢ ﺇﻟﻰ ﺍﻻﺑﺘﻌﺎﺩ ﻋﻦ ﺍﻟﻌﺸﺐ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺪﻭﺭﺱ ﻋﻠﻴﻪ، ﻭﺑﻌﺪ مدة قصيرة ﺃﺻﺪﺭ ﺍﻟﻤﻠﻚ قرارا ﻣﻨﻊ ﻓﻴﻪ ﺗﺠﺎﻭﺯ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻼﻓﺘﺎﺕ ﻭﻣﻊ ﻣﺮﻭﺭ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺗﻄﻮﺭ ﺍﻻﺳﻢ ﻟﻴﻌﻨﻲ ﻛﻞ ﺍﻷﺷﻴﺎﺀ ﺍﻟﺘﻲ ﻧﻔﻌﻠﻬﺎ ﻭﺗﺴﺎﻋﺪﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﻴﺶ ﻭﺍﻟﺘﻮﺍﻓﻖ ﺑﺸﻜﻞ إيجابي ﻣﻊ الغير.

ﺃﻫﻤﻴﺔ ﺍﻹﺗﻴﻜﻴﺖ

تبرز أهمية ﺍﻹﺗﻴﻜﻴﺖ في كونه يعلمنا ﻛﻴﻔﻴﺔ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﻣﻊ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ويجنبنا ﺍﻹﺳﺎﺀﺓ ﺇﻟﻰ إليهم ويجعل من ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﻴﻮﻣﻴﺔ مفعمة ﺑﺎﻷﻣﺎﻥ ﻭﺍﻻﺭﺗﻴﺎﺡ  كما ﻳﺴﺎﻋﺪ ﻋﻠﻰ ﻛﺴﺮ ﺍﻟﺤﻮﺍﺟﺰ ﺑﻴﻦ ﺯﻣﻼﺀ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻭﺍﻟﻤﺪﻳﺮﻳﻦ ﻭﻳﺠﻌﻞ ﻇﺮﻭﻑ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺃﻛﺜﺮ إيجابية ومثمرة ومحفزة للعمل والعطاء إضافة الى الحض على ﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ لموﺍﻋﻴﺪﻩ ﻭﺍﻻﻟﺘﺰﺍﻡ ﺑﻤﻮﺍﻋﻴﺪ ﺍﻟﺰﻳﺎﺭﺓ ﻭﺁﺩﺍﺏ ﺍﺳﺘﻘﺒﺎﻝ ﺍﻟﻀﻴﻮﻑ كذلك.

كما تساعد ﺍﻹﺗﻴﻜﻴﺖ إلانسان على الحفاظ على ﺃﺻﻮﻝ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﻋﻠﻰ ﻣﺎﺋﺪﺓ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭﺗﻨﺎﻭﻝ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺑﺸﻜﻞ لائق وتعلمه طرق التعامل مع ﺃﺻﺪﻗﺎﺋﻪ ﻭﺍﻟﻄﺮﻕ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﻟﺘﻮﺳﻴﻊ ﻋﻼﻗﺎﺗﻪ بشكل سليم، كما تمنعه من ﺍﻟﺘﻄﻔﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﺪﺧﻞ ﻓﻲ ﺷﺆﻭﻧﻬﻢ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ واحترام مساحتهم الخاصة وﺍﻻﺑﺘﻌﺎﺩ ﻋﻦ ﺍﻟﻜﺬﺏ ﻭﺍﻟﻤﺮﺍﻭﻏﺔ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﺘﺤﺪﺙ ﻣﻊ ﺍﻵﺧﺮﻳ وتجنبهم المواقف المحرجة أمام العامة من خلال تبسيط قواعد ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻭﺍﻻﺳﺘﻤﺎﻉ والمجاملة والابتسام واستخدام لغة الجسد بشكل سليم.

ﻗﻮﺍﻋﺪ ﺍﻹﺗﻴﻜﻴﺖ

إلى جانب أمور تنصح قواعد الإتيكيت بضرورة الاحتفاظ بها كسر شخصي مثل ﺍﻟﺜﺮﻭﺓ وﺍﻟﺼﺤﺔ وﺍﻟﻌﻤﺮ وﺍﻟﻤﺸﺎﺟﺮﺍﺕ ﺍﻟﻌﺎﺋﻠﻴﺔ وﺍﻟﺪﻳﻦ وﺍﻟﻌﻼﻗﺎﺕ ﺍﻟﻐﺮﺍﻣﻴﺔ وﺍﻟﻬﺪﺍﻳﺎ وﺍﻟﺸﺮﺍﺏ وﺍﻟﻔﻀﺎﺋﺢ فإن هناك قواعد أخرى تخص جوانب من حياة الإنسان مثل :

ﺍﻟﻠﻘﺎﺀﺍﺕ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ:

ﺇﺫﺍ اجتمع الأصدقاء ﻛﻤﺠﻤﻮﻋﺔ في ﻣﻜﺎﻥ ﻣﺎ فمن غير ﺍﻟﻼﺋﻖ أبدا ﺍﻻﻧﻔﺮﺍﺩ ﺑﺄﺣﺎﺩﻳﺚ ﺟﺎﻧﺒﻴﺔ مادام لن يشارك ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ وهناك أسئلة يستحسن تفاديها من قبيل ﺍﻟﺴﺆﺍﻝ ﻋﻦ ﺛﻤﻦ ﻓﺴﺘﺎﻥ ما ومكان شراءه وفي حال تم الاصرار على السؤال يمكن الإجابة بأنه ﻫﺪﻳﺔ.

ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ ﺍﺳﺘﺨﺪﺍﻡ ﺍﻟﻤﺼﻌﺪ:

فيما يخص استخدام المصاعد تنصح قواعد الإتيكيت بانتظار ﺧﺮﻭﺝ ﻣﻦ ﻓﻲ ﺩﺍﺧﻠﻪ اولا ثم ﻭﺍﻟﺪﺧﻮﻝ ثانيا وﺑﺸﻜﻞ ﻻﺋﻖ وﺗﺠﻨﺐ ﺍﻟﺘﺪﺍﻓﻊ في حال الازدحام، وهنا يتم إلغاء ﻣﺒﺪﺃ ﺍﻟﺴﻴﺪﺍﺕ ﺃﻭلا ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺼﻌﺪ لأن ﺍﻷﻭﻟﻮﻳﺔ في المصاعد ﻫﻲ ﻟﻸﻗﺮﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻭﺍﻟﺼﻌﻮﺩ، وتفادي  ﻋﺪﻡ ﺍﻟﻀﻐﻂ ﻋﻠﻰ ﺯﺭ ﺍﻟﻤﺼﻌﺪ ﺑﺸﻜﻞٍ ﻣﺘﻜﺮﺭ ﻓﻲ ﺣﺎﻝ ﺗﺄﺧﺮ ﺍﻟﻤﺼﻌﺪ لأن الأمر ﻫﺬﺍ ﻟﻦ يسرع ﺍﻟﻤﺼﻌﺪ.

ويستحسن إلقاء ﺍﻟﺘﺤﻴﺔ ﻋﻠﻰ من في المصعد عند الدخول إليه، كما توصي القاعدة بعدم ﺍﺳﺘﺨﺪﺍﻡ ﻣﺮﺁﺓ ﺍﻟﻤﺼﻌﺪ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻵﺧﺮين ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﺄﻓﻒ ﻓﻲ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺃﻭ ﻣﻀﻎ ﺍﻟﻌﻠﻜﺔ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ مبالغ فيها، كما ينصح باﻟﺤﻔﺎﻅ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻬﺪﻭﺀ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﻮﺗﺮ ﻓﻲ ﺣﺎﻝ ﺗﻌﻄﻞ ﺍﻟﻤﺼﻌﺪ.

 ﺍﺗﻴﻜﻴﺖ المطاعم:

تقول القاعدة هنا أن من دعا الآخر للطعام ﻓﻬﻮ ﻣﻠﺰﻡ ﺑﺪﻓﻊ ﺍﻟﺤﺴﺎﺏ وﺇﺫﺍ ﻗﺎﻝ ﺷﺨﺺ ما عبارة ﺩﻋﻮﻧﺎ ﻧﺬﻫﺐ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﻄﻌﻢ ﻓﺬﻟﻚ ﻳﻌﻨﻲ ﺃﻥ ﻳﻘﻮﻡ ﻛﻞ ﺷﺨﺺ ﺑﺪﻓﻊ ﺍﻟﺤﺴﺎﺏ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﺑﻪ ولكن ﺇﺫﺍ ﻋﺮﺽ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺃﻥ ﻳﺪﻓﻊ ﺣﺴﺎﺏ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻳﻤﻜﻦ ﻟﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﻮﺍﻓﻖ  حسب نفس القاعدة دائما.

إتكيت ﻗﺒﻌﺔ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ:

تقول القاعدة أنه بإمكان المرأة ﺍﺭﺗﺪﺍﺀ ﻗﺒﻌﺎﺕ ﻭﻗﻔﺎﺯﺍﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﺍﺧﻞ بشرط ﺃﻻ ﺗﻜﻮﻥ ﻗﺒﻌﺎﺕ ﺭﻳﺎﺿﻴﺔ ﺃﻭ ﻗﻔﺎﺯﺍﺕ ﺻﻮﻓﻴﺔ، في حين أن جانب الإﻛﺴﺴﻮﺍﺭﺍﺕ ﻻ ﻳﺠﺐ ﺃﻥ ﺗﺰﻳﺪ ﺍﻻﻛﺴﺴﻮﺍﺭﺍﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺮﺗﺪﻳﻬﺎ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻋﻦ 13 ﺑﻤﺎ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺃﺯﺭﺍﺭ ﺍﻟﺰﻳﻨﺔ، ويمكن ﺍﺭﺗﺪﺍﺀ ﺳﻮﺍﺭ ﻓﻮﻕ ﺍﻟﻘﻔﺎﺯﺍﺕ اي كان لونها ﻭﻟﻜﻦ دون ﺍﺭﺗﺪﺍﺀ ﺧﺎﺗﻢ فوقهما، وفي المساء جاز للمرأة وفقا للقاعدة ﺍﺭﺗﺪﺍﺀ ﺍﻟﻤﺠﻮﻫﺮﺍﺕ ﻏﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﺜﻤﻦ.

إتيكيت ﺍﻟﺰﻳﺎﺭﺓ ﺑﺪﻭﻥ ﻣﻮﻋﺪ ﻣﺴﺒﻖ:

تعد ﺍﻟﺰﻳﺎﺭﺓ ﺑﺪﻭﻥ ﺗﺤﺪﻳﺪ ﻣﻮﻋﺪ مسبق أمرا محرجا للضيف والمضيف فقد لا يكون المضيف ﻣﺴﺘﻌﺪﺍ ﻻﺳﺘﻘﺒﺎﻝ الضيوف أو غير موجود أصلا، ولتفادي ﺍﻹﺣﺮﺍﺝ لابد من ﺗﺤﺪﻳﺪ ﻣﻮﻋﺪ ﻣﺴﺒﻖ ﻟﻠﺰﻳﺎﺭﺓ حتى يكون ﺿﻴﻔﺎ ﻣﺮﺣﺒﺎ به والمضيف مستعد لإستقباله.

إتيكيت ﺍﻟﻤﻈﻠﺔ:

ﻣﻦ الأمور غير ﺍﻟﻼئقة فعلها هو تجفيف ﺍﻟﻤﻈﻠﺔ ﻭﻫﻲ ﻣﻔﺘﻮﺣﺔ ويفضل طبقا لقواعد الإتيكيت القيام ﺑﻄﻴﻬﺎ ﻭﺗﻌﻠﻴﻘﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺸﺠﺐ ﺃﻭ ﺍﻟﺤﺎﻣﻞ ﺍﻟﻤﺨﺼﺺ لها حتى تجف.

ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ:

يعتبر ﺍﻹﻧﺼﺎﺕ ﺇﻟﻰ ﺣﺪﻳﺚ الآخرين علامة من علامات الاهتمام بالموضوع المطروح كما أن  ﻋﺪﻡ ﻣﻘﺎﻃﻌﺔ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺙ باب من ﺍﻷﺩﺏ ﻭﺍﻷﺧﻼﻕ ﺍﻟﻌﺎﻟﻴﺔ التي ينبغي التحلي بها اضافة إلى ﺍﻟﺘﻔﺮﻳﻖ ﺍﻟﺠﻴﺪ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻨﻘﺎﺵ ﺍﻟﻌﺎﺩﻱ ﻭﺍﻟﺠﺪﺍﻝ تفاديا للخصومات والنقاشات المستفزة مع ضرورة ﺗﻘﻠﻴﻞ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻹﻛﺜﺎﺭ ﻣﻨﻪ لأن ﻛﺜﺮﺓ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﺗﺴﻴﺊ ﺇﻟﻰ ﺷﺨﺼﻴﺔ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ وتقلل من ﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﻟﻪ، وهنا لابد من تقدير الآخرين وتقدير ﻣﻌﺘﻘﺪﺍﺗﻬﻢ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﺠﺮﻳﺢ ﺑﻬﺎ والتكلم ﻋﻠﻰ ﻗﺪﺭ ﻋﻘﻮﻝ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻭﻣﺴﺘﻮﻳﺎﺗﻬﻢ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ مهم للغاية إلى جانب ﺗﺠﻨﺐ ﺭﻓﻊ ﺍﻟﻜﻠﻔﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺙ ﻭﺍﻟﻤﺴﺘﻤﻊ.

ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺍﻷﺻﺪﻗﺎﺀ:

يستدعي التعامل مع الأصدقاء في العمل ﺍﻟﺘﺄﻗﻠﻢ ﻣﻊ ﻣﺨﺘﻠﻒ ﺍﻟﻈﺮﻭﻑ ﻭﺍﻷﺣﻮﺍﻝ ﻭﺍﻟﻄﺒﻘﺎﺕ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ وعدم ﺍﻟﺘﺠﺮﻳﺢ ﻭﺍﻹﻳﺬﺍﺀ ﺍﻟﻠﻔﻈﻲ مع الأخد بعين الاعتبار ﺍﻻﻫﺘﻤﺎﻡ ﺑﺰﻣﻼﺀ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻭﺍﻟﺴﺆﺍﻝ عن أحوالهم ﺩﻭﻥ ﺍﻟﺪﺧﻮﻝ ﻓﻲ الخصوصيات طبعا، كما ﻳﺠﺐ النظر ﺇﻟﻰ أصدقاء العمل ﻋﻠﻰ أنهم عائلة ثانية.

إتيكيت ﺣﻘﻴﺒﺔ ﺍﻟﻴﺪ:

تقول القاعدة أنه يستحسن عدم وضع ﺣﻘﻴﺒﺔ اليد ﻓﻲ الحضن ﺃﻭ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺮﺳﻲ ﺍﻟﺬﻱ يجلس عليها صاحبها  وﺍﻷﻓﻀﻞ وضعها ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻄﺎﻭﻟﺔ ﺍﻟﻘﺮﻳﺒﺔ من صاحبها ﺃﻭ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺽ.

الإتيكيت وﺃﺳﻤﺎﺀ ﺍﻷﺷﺨﺎﺹ:

يعتبر حفظ وتذكر أسماء الأشخاص ﻣﻦ أبرز سمات ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ لأنه ﺩﻟﻴﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﻫﺘﻤﺎﻡ وبالمقابل يقدر الآخرين ﺍﻟﺠﻬﺪ ﺍﻟﻤﺒﺬﻭﻝ ﻟﻤﻌﺮﻓﺔ ﺃﺳﻤﺎﺋﻬﻢ وتذكرها وهي نقطة مهمة في ﺍﻟﻤﻌﺎﻣﻼﺕ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ وﺍﻟﻤﻌﺎﻣﻼﺕ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ.

إتيكيت ﺍﻻﺑﺘﺴﺎﻣﺔ:

ﺍﻻﺑﺘﺴﺎﻣﺔ هي مفتاح القلوب وتبرز مدى تفتح ﺍﻟﺸﺨﺺ على المستوى الاجتماعي وكلما كان أسلوب الشخص لبقا ﻭﻣﻬﺬبا كلما ﺟﺬﺏ إليه الناس ﻣﺤﺒﺘﻬﻢ ﻭﺍﻫﺘﻤﺎﻣﻬﻢ.

ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ ﺍﻟﻤﻮﺍﺻﻼﺕ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ:

في حال ركوب مواصلة عامة يستحسن ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻘﺎﻋﺪ ﺍﻟﺨﻠﻔﻴﺔ في حال ﻛﺎﻧﺖ ﻓﺎﺭﻏﺔ ﻷﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺬﻭﻕ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﺑﺠﺎﻧﺐ ﺍﻟﺴﺎﺋﻖ ﺃﻭ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻘﺎﻋﺪ ﺍﻷﻣﺎﻣﻴﺔ حسب القاعدة وﻓﻲ ﺣﺎﻝ ﺻﺎﺩﻓﺖ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﻤﻌﺎﺭﻑ ﻓﻲ المواصلات العامة يفضل ﺃﻥ ﺗﺪﻓﻊ الأجرة مكانه شرط ﺍﻟﺪﺧﻮﻝ ﻓﻲ ﻧﻘﺎﺷﺎﺕ ﺣﻮﻝ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ ﻟﻜﻲ ﻻ ﺗﺴﺒﺐ ﺍﻹﺯﻋﺎﺝ ﻟﻸﺷﺨﺎﺹ ﺍﻟﻤﺤﻴﻄﻴﻦ.

ويفضل ﺍﻻﻣﺘﻨﺎﻉ ﻋﻦ ﺗﻨﺎﻭﻝ ﺃﻱ ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻷﻃﻌﻤﺔ ﻓﻲ وسائل المواصلات العامة ﻟﺘﺠﻨﺐ ﺍﻟﺮﻭﺍﺋﺢ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺴﺒﺐ ﺍﻹﺯﻋﺎﺝ ﻟﻶﺧﺮﻳﻦ، مع الالتزام بعدم ﺭﻣﻲ النفايات ﻭﺍﻷﻭﺭﺍﻕ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﻤﻮﺍﺻﻼﺕ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﺃﻭ ﻣﻦ ﻧﻮﺍﻓﺬﻫﺎ، كما يستحسن ﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﺤﺪﺙ بصوت عال ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ وﻋﺪﻡ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﻓﻲ ﺍﻷﻣﺎﻛﻦ ﺍﻟﻤﺨﺼﺼﺔ ﻟﻸﻃﻔﺎﻝ ﻭﻛﺒﺎﺭ ﺍﻟﺴﻦ والتحلي باﻟﻬﺪﻭﺀ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺼﻌﻮﺩ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﻮﺍﺻﻼﺕ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﻨﺰﻭﻝ ﻣﻨﻬﺎ.

ﺇﺗﻴﻜﻴﺖ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﻓﻲ ﺍﻷﻣﺎﻛﻦ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ:

قواعد الإتيكيت لم تغفل اي جانب من الحياة وخصصت قواعدها كذلك للجلوس في الأماكن العمومية ناصحة الأشخاص بمرﺍﻋﺎﺓ ﺍﻟﺬﻭﻕ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﻭﺍﻟﻘﻴﺎﻡ وﺍﻻﺑﺘﺴﺎﻣﺔ بصوت ﻣﻨﺨﻔﺾ ﻭﺗﺠﻨﺐ اصدار أصوات عالية مع ﺍﻻﺳﺘﻤﺎﻉ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﻮﺳﻴﻘﻰ بصوت خافت تفاديا للازعاج، وﻋﺪﻡ ﺇﻃﺎﻟﺔ ﺍﻟﻨﻈﺮ ﻓﻲ ﻭﺟﻮﻩ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﻭﺗﺠﻨﺐ ﺍﻻﺳﺘﻤﺎﻉ ﺇﻟﻰ ﺃﺣﺎﺩﻳﺜﻬﻢ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ، و ﺗﺠﻨﺐ إصدار ﺗﺼﺮﻓﺎﺕ ﻏﻴﺮ ﻻﺋﻘﺔ ﻓﻲ ﺍﻷﻣﺎﻛﻦ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﻛﻘﻀﻢ ﺍﻷﻇﺎﻓﺮ ﺃﻭ ﻫﺰ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ ﺗﺴﺒﺐ ﺍﻟﺘﻮﺗﺮ ﻟﻶﺧﺮﻳﻦ ﺃﻭ ﺍﻟﺴﻌﺎﻝ ﺩﻭﻥ ﻭﺿﻊ ﺍﻟﻤﻨﺪﻳﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﻢ.

 ﺳﻠﻮﻛﻴﺎﺕ منبوذة حسب قواعد الإتكيت

هناك مجموعة يسيرة يستحب الاقلاع عنها فهي تفسد الإتكيت مثل:

  • ﺍﻟﻨﻤﻴﻤﺔ
  • والتعليق ﺿﺪ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭﺍﻷﺧﻼﻕ
  • وﺍﻟﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺸﺎﻛﻞ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﺔ ﻣﻊ ﺍﻟﺼﺪﻳﻘﺎﺕ
  • ﻭﺍﻟﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻓﻲ ﻏﻴﺎﺑﻪ
  • ومن ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻼﺋﻖ كذلك سب البلد مسقط الرأس أو أي بلدان أخرى أو ذكرهما ﺑﺼﻔﺎﺕ ﺳﻴﺌﺔ.

الإتيكيت في الإسلام

يعتبر الإسلام سابقا لسن قواعد الأخلاق والمعاملات قبل أن تنتقل مع الفتوحات الإسلامية إلى باقي ربوع العالم وتنتشر فيها، وهذه نبذة على أبرز هذه القواعد :

– إلقاء ﺍﻟﺘﺤﻴﺔ : “ﺍﺫﺍ ﺍﻟﺘﻘﻴﺘﻢ ﻓﺎﺑﺪﺃﻭﺍ ﺍﻟﺴﻼﻡ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻭﻣﻦ ﺑﺪﺃ ﺑﺎﻟﻜﻼﻡ ﻓﻼ ﺗﺠﻴﺒﻮﻩ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺍﻟﻤﺼﺎﻓﺤﺔ : “ﻣﺎ ﻣﻦ ﻣﺴﻠﻤﻴﻦ ﻳﻠﺘﻘﻴﺎﻥ ﻓﻴﺘﺼﺎﻓﺤﺎﻥ ﺍﻻ ﻏﻔﺮ ﻟﻬﻤﺎ ﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﻳﻔﺘﺮﻗﺎ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﻗﻮﺍﻋﺪ ﺍﻟﺴﻼﻡ : “ﻳﺴﻠﻢ ﺍﻟﺮﺍﻛﺐ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺎﺷﻲ ﻭﺍﻟﻤﺎﺷﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪ ﺍﻟﻘﻠﻴﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻭﻳﺴﻠﻢ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺍﻟﻤﺤﺎﺩﺛﺔ : “اﻟﻜﻠﻤﺔ ﺍﻟﻄﻴﺒﺔ ﺻﺪﻗﺔ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺍﻟﺰﻳﺎﺭﺓ : “ﻣﻦ ﻋﺎﺩ ﺃﻭ ﺯﺍﺭ ﺃﺧﺎ ﻟﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻧﺎﺩﺍﻩ ﻣﻨﺎﺩ ﺑﺄﻥ ﻃﺒﺖ ﻭﻃﺎﺏ ﻣﻤﺸﺎﻙ ﻭﺗﺒﻮﺃﺕ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻨﺔ ﻣﻨﺰﻻ” ﺣﺪﻳﺚ شريف

– ﺍﻟﻀﻴﺎﻓﺔ : “ﻣﻦ ﻛﺎﻥ ﻳﺆﻣﻦ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻭﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻵﺧﺮ

ﻓﻠﻴﻜﺮﻡ ﺿﻴﻔﻪ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺍﻟﺒﺸﺎﺷﺔ : “ﺇﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﺃﻥ ﺗﻠﻘﻰ ﺃﺧﺎﻙ

ﺑﻮﺟﻪ ﻃﻠﻖ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺍﻹﺳﺘﺌﺬﺍﻥ : “ﻳﺎ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺁﻣﻨﻮﺍ ﻻ ﺗﺪﺧﻠﻮﺍ ﺑﻴﻮﺗﺎ ﻏﻴﺮ ﺑﻴﻮﺗﻜﻢ ﺣﺘﻰ ﺗﺴﺘﺄﻧﺴﻮﺍ ﻭﺗﺴﻠﻤﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻠﻬﺎ” ﻗﺮﺁﻥ ﻛﺮﻳﻢ

– ﺍﻟﻬﺪﻳﺔ : “ﺗﻬﺎﺩﻭﺍ ﺗﺤﺎﺑﻮﺍ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺗﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﻮﺭﻭﺩ : “ﻣﻦ ﻋﺮﺽ ﻋﻠﻴﻪ ﺭﻳﺤﺎﻥ ﻓﻼ ﻳﺮﺩﻩ ﻓﺈﻧﻪ ﺧﻔﻴﻒ ﺍﻟﻤﺤﻤﻞ ﻃﻴﺐ ﺍﻟﺮﻳﺢ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺍﻟﺘﻮﺍﺿﻊ : “ﻭﻻ ﺗﺼﻌﺮ ﺧﺪﻙ ﻟﻠﻨﺎﺱ ﻭﻻ ﺗﻤﺶ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺽ ﻣﺮﺣﺎ ﺇﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻻ ﻳﺤﺐ ﻛﻞ ﻣﺨﺘﺎﻝ ﻓﺨﻮﺭ”

ﻗﺮﺁﻥ ﻛﺮﻳﻢ

– ﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻟﻤﻮﺍﻋﻴﺪ “: ﺁﻳﺔ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﻖ ﺛﻼﺙ ﺍﺫﺍ ﺣﺪﺙ ﻛﺬﺏ ﻭﺍﺫﺍ ﻭﻋﺪ ﺃﺧﻠﻒ ﻭﺇﺫﺍ ﺍﺋﺘﻤﻦ ﺧﺎﻥ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ

– ﺍﻟﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺍﻟﻤﺮﻳﺾ : “ﺍﺫﺍ ﺩﺧﻠﺘﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺮﻳﺾ ﻓﻨﻔﺴﻮﺍ ﻟﻪ ﻓﻲ ﺃﺟﻠﻪ، ﻓﺎﻥ ﺫﻟﻚ ﻻ ﻳﺮﺩ ﺷﻴﺌﺎ ﻭﻳﻄﻴﺐ ﻧﻔﺴﻪ”

ﺣﺪﻳﺚ شريف

– ﺍﻷﻧﺎﻗﺔ : “ﻳﺎ ﺑﻨﻲ ﺁﺩﻡ ﺧﺬﻭﺍ ﺯﻳﻨﺘﻜﻢ ﻋﻨﺪ ﻛﻞ ﻣﺴﺠﺪ ﻭﻛﻠﻮﺍ ﻭﺍﺷﺮﺑﻮﺍ ﻭﻻ ﺗﺴﺮﻓﻮﺍ ﺍﻧﻪ ﻻ ﻳﺤﺐ ﺍﻟﻤﺴﺮﻓﻴﻦ” ﻗﺮﺁﻥ ﻛﺮﻳﻢ

– ﺍﻟﻤﻮﺍﺋﺪ : “ﻳﺎ ﻏﻼﻡ ﺳﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻛﻞ ﺑﻴﻤﻴﻨﻚ ﻭﻛﻞ

ﻣﻤﺎ ﻳﻠﻴﻚ”

ﺣﺪﻳﺚ ﺷﺮﻳﻒ.

محمد جبريل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *